التنحيف

تكميم المعدة في تركيا 2021: أسعار عملية التكميم

عملية تكميم المعدة في تركيا

تتنوع عمليات التجميل التي تقدمها تركيا تبعًا لاحتياجات الأشخاص ورغبتهم في تحسين حالتهم الصحية، وربما الرغبة في تحسين وضع المعدة هي التي تستدعي أكثر مجموعة من العمليات التي يمكنها تحقيق ذلك، وقد جاءت عملية تكميم المعدة في تركيا لتؤدي ذلك الغرض بسبب قدرتها على التحكم في جزء مهم من الجسم مثل المعدة، بل وأصبحت هذه العملية تحظى بإقبال كبير من أولئك الذين يعانون من السمنة أو الذين يرغبون في منح شكل أفضل للجسم، شكل متناسق يتماشى مع الوقت الحالي، خصوصًا وأن العملية ليس لها أي آثار سلبية كبيرة ومن المفترض أنها تحقق هدفها بسهولة ويسر شديدين، لذا دعونا نتعرف عليها.

مميزات إجراء عملية تكميم المعدة في تركيا

ضمن الكثير من الخيارات المتاحة سوف يكون من الطبيعي العثور على عدة مراكز في عدة بلدان، لكن اللجوء إلى مراكز التجميل المتواجدة في تركيا أمر بات بديهي نظرًا لما تحتويه هذه الدولة من مميزات ترجح إجراء عملية تكميم المعدة في تركيا، وأبرزها ما يلي:

  • توافر العديد من المراكز المعتمدة، إذ أنه في تركيا يمكننا أن نشهد تواجد لمئات، بل وآلاف، مراكز التجميل المميزة، وتلك المراكز أغلبها معتمد من الجهات الصحية الرسمية والدولية وموافقة بطبيعة الحال للمعايير والشروط وغير ذلك من متطلبات.
  • وفرة الأطباء المتميزين والتقنيات المتطورة، فلا يمكن تصور المراكز التركية المعتمدة دون أطباء قادرين على حمل هذه المسئولية ويمتلكون فعلًا التقنيات المتطورة التي تجعلهم يحققون ما يريدونه، ولهذا يبرز الأمر كأحد المميزات.
  • تسهيل طرق السفر والإقامة والمواصلات، فعندما تبحث عن إجراء عملية تجميلية مثل تكميم المعدة في دولة أخرى سوف يكون لديك هم البحث عن طريقة مناسبة للسفر ومكان إقامة مميزة وشكل مناسب للمواصلات، وكل هذا يمكن ضمان تواجده في تركيا كأحد المميزات الرئيسية.
  • إمكانية الاستفادة من السياحة العلاجية، فالذهاب إلى تركيا من أجل إجراء عملية تكميم المعدة شكل من أشكال السياحة إذا ما وضعنا في الاعتبار أن ذلك الشكل سوف ينتج عنه زيارة العديد من الأماكن المميزة في بلد السياحة الأهم تركيا.

توفير تكاليف مناسبة، فبالطبع أكثر ما يبحث عن الأشخاص الخاضعين لعمليات التجميل، وخصوصًا عملية تكميم المعدة، أن يكون هناك تكلفة مناسبة تجعل من السهل أخذ قرار العملية، وهذا ما تفعله تركيا ويكون ضمن مميزاتها الكبرى الرئيسية.

ماهي أسباب تفاوت أسعار عملية تكميم المعدة في تركيا؟

التكلفة تتفاوت بين المراكز على حسب بعض المعايير المتعلقة بالمركز نفسه والشخص الخاضع للعملية، وتلك المعايير أو المحددات أبرزها ما يلي:

  • التقنية المستخدمة في العملية، فكثيرًا ما تكون عملية التكميم متاحة في مجموعة كبيرة من المراكز، لكن مع الإقتراب أكثر من الوضع سنجد أنها متاحة بعدد تقنيات قليل، وبالتالي كلما كثرت التقنيات ستزيد التكلفة.
  • خبرة الطبيب القائم بالعملية، فليس كل طبيب يمتلك نفس السعر، فكلما زادت خبرته كلما زاد السعر الخاص به.
  • حجم المعدة والجهد المبذول فيها، فالأحجام تحدد الوقت والجهد المبذولين، وبالتالي سوف يكون من الطبيعي البحث عن تعويض لذلك الوقت في صورة السعر.
  • الخدمات الإضافية التي يقدمها المركز، وتلك الخدمات تتمثل في التنقل والإقامة والمواصلات وغير ذلك.

كم تكلفة عملية تكميم المعدة في تركيا؟

عندما تكون لديك تأكيدات بتميز مجموعة من المراكز وامتلاكها لكافة سبل الجذب فإن المعيار الذي سيبدو المعيار الأهم في هذه المرحلة هو معيار التكلفة، وبهذا الصدد دعونا نقول بثقة أن أكثر ما يميز مراكز التجميل في تركيا امتلاكها لمتوسط تكلفة يبدو الأقل وسط دول العالم مع وجود احتفاظ كامل بالجودة التي يتم تقديمها.

وبعد استعراض محددات أسعار عملية تكميم المعدة في تركيا فيجب العلم بأن تلك العملية تتوافر في تركيا بأسعار متفاوتة تبدأ من 1800 دولار وقد تصل إلى 6500 دولار على الأكثر، وبذلك تكون تكلفة عملية تكميم المعدة في تركيا هي الأقل بالمقارنة مع دول الإتحاد الأوربي والتي تبدأ العملية فيها من 9000 دولار وأكثر.

نوع العملية أقل سعر أعلى سعر
قص المعدة 2000 دولار 6000 دولار
ربط المعدة 2500 دولار 6500 دولار
تحويل مسار المعدة 2800 دولار 6000 دولار
بالون المعدة 1800 دولار 2500 دولار

WH1button

لماذا نلجأ إلى إجراء تكميم المعدة؟

عندما يكون الأمر متعلقًا باللجوء إلى عملية تكميم المعدة فيجب أن نعلم بأن ذلك الأمر ليس خيارًا، وإنما يحدث عندما تكون هناك مجموعة من الأسباب المنطقية التي تجعل من المستحيل بعض الشيء التفكير في خيار آخر، وأبرز هذه الأسباب ما يلي:

  • التخلص من كل المشاكل التي تبرز بسبب الوزن، ففي الكثير من الأحيان يمكن أن ينتج عن الوزن الزائد بعض الأمراض مثل السكري ومشاكل الكبد وغير ذلك من أمور لا يمكن حلها إلا بالتخلص من الوزن، وهو ما يحدث بالفعل عن طريق التكميم.
  • فشل معظم الأنظمة الغذائية والرياضية، فعندما يزيد وزن الإنسان يكون التفكير الأول في الكثير من التمارين الرياضية بالإضافة إلى السير على نظام غذائي معين، لكن هذا الأمر قد لا يجدي نفعًا ويقود إلى الفشل، لذا فالحل هو التكميم.
  • حل المشاكل النفسية الناتجة عن الوزن الزائد، فعندما يزيد وزن الشخص من الطبيعي أن يتم التركيز عليه من المجتمع حوله، وبالتالي سوف تبرز مجموعة من المشاكل المتمثلة في الوضع الاجتماعي ونظرة الناس والمشاكل النفسية المترتبة على ذلك.
  • حل مشكلة تكيس المبايض بالنسبة للنساء، فعندما يكون هناك وزن زائد للغاية يصل إلى درجة تكيس المبايض فإن ذلك الأمر من الممكن أن يقود إلى عدم وجود فرصة للحمل والولادة، وهي مشكلة كبرى يمكن حلها فقط من خلال عمليات التكميم.
  • عدم وجود خطورة كبيرة مترتبة على التكميم، إذ أنه ليس من الطبيعي العيش مع مشكلة يمكن أن تؤدي إلى انتكاسات في الجسم وبعض مشاكل القلب، رغم أن الحل بسيط للغاية ويكمن في التكميم.

لماذا نلجأ إلى إجراء تكميم المعدة

الأشخاص المؤهلون لإجراء عملية تكميم المعدة في تركيا

ليس كل شخص بالتأكيد يمكنه الخضوع لعملية تكميم المعدة، فهي تحتاج أشخاص مؤهلون لها حتى لا تكون هناك أي مشكلة لاحقًا ويصبح من اللازم إجراء عملية تصحيحية، وأبرز هؤلاء الأشخاص ما يلي:

  • الذين يعانون من السمنة المفرطة للدرجة التي تجعل مؤشر الكتلة في الجسم لديهم يتجاوز 35 جرام، فهذا الوزن يعني ببساطة أن الشخص أمام مشكلة حقيقية في وزنه، مشكلة لم تعد تتحمل الترك وإنما يجب القضاء عليها من خلال عملية تكميم سريعة.
  • الذين لا يمكنهم فقدان الوزن الزائد بالطرق العادية، حيث أنه عندما يكون لدى الشخص وزن زائد فمن البديهي أن يبدأ رحلة التخلص منه عن طريق الرياضة والرجيم وغير ذلك من سبل التخسيس المتعارف عليها، وعندما يفشل كل ذلك يكون الحل الأنسب بهذه المرحلة هو الخضوع للعملية.
  • الذين لديهم مشاكل صحية نتجت عن وجود وزن زائد، ففي الوقت الحالي لم تعد السمنة تؤثر على المنظر الخارجي فقط والمتمثل في كبر المعدة، وإنما أيضًا يصل تأثير الأمر إلى بروز بعض الأمراض الخطيرة، ولهذا تتحتم العملية.
  • المؤهلون لإجراء العمليات الجراحية من هذه النوعية، فليس كل شخص يمكنه الخضوع للعمليات الجراحية بمختلف أشكالها، إذ أن هذا الأمر بالتأكيد سيحتاج إلى أشخاص يمتلكون القدرة على تحمل ذلك، وهو ما يبرز بالتحاليل والفحوصات.

WH1button

أبرز أنواع عمليات تكميم المعدة في تركيا

ضمن الأمور المميزة للغاية في عملية تكميم المعدة أنها لا تأخذ شكلًا واحدًا، وإنما تمتلك مجموعة من الأشكال المتناسبة مع مجموعة من الحالات، ولهذا نجد أن العملية متوافقة كل الوقت وبكل سهولة، وأبرز أشكال التكميم التي نتحدث عنها هي ما يلي:

  • ربط المعدة: وفي هذا النوع من العمليات يتم استهداف الجزء العلوي وربطه جيدًا حتى تكون النتيجة تقليل الحجم الخاص بالمعدة، وسوف تؤدي تلك الخطوة إلى تقليل نسبة الطعام الذي تستقبله المعدة، كما يتم استهداف هرمون الجوع والحد منه.
  • قص المعدة: وفي هذا النوع من العمليات يتم قص جزء معقول من المعدة، وضمن ذلك الجزء يتم التخلص من هرمون الجوع وزيادة هرمون الشبع، بحيث لا تكون المعدة مستعدة لاستقبال الكثير من الأطعمة، وهنا يحدث ما يشبه تقليص وزن المعدة.
  • بالون المعدة: وهي العملية التي يتم فيها وضع بالون بعد إدخاله من الفم، ويراعى أن يكون ذلك البالون مملوئًا بالغازات أو غير ذلك من مواد حتى يتحرك في المعدة لمدة طويلة تصل إلى عشرة أشهر، وخلال هذه المدة يسهم بالون المعدة في إفقاد الشخص الكثير من الوزن دون أي مشاكل.
  • تحويل مسار المعدة: حيث يتم في هذه النوعية من العمليات تحويل مجرى ومسار الأمعاء الدقيقة دون أن يتم اللجوء لتصغيرها، ويمكن أن يحدث ذلك بتحويل مسار الاثنا عشر أو دون ذلك.

المزيد : عملية تحويل مسار المعدة

أبرز أنواع عمليات تكميم المعدة في تركيااقرأ ايضاً: عملية بالون المعدة في تركيا

تعليمات قبل عملية تكميم المعدة

قبل أن يتم اللجوء إلى عملية تكميم المعدة فلابد وأن يسبق ذلك بعض الأمور الهامة المتجسدة في نصائح وتعليمات يمكنها أن تؤدي لاحقًا إلى إنجاح تكميم المعدة، وتلك التعليمات بالتأكيد أبرزها ما يلي:

  • تجهيز الوضع لما بعد العملية، وهو أمر ربما يكون غريبًا للبعض بما أننا نتحدث عن مرحلة ما قبل العملية، لكن في الحقيقة الوضع مهم للغاية، إذ أنه من الضروري أن يعرف الإنسان ما الذي سيفعله بالضبط بعد هذه العملية وكيف، ومن الذي سيرافقه وكيف سيتم المرافقة وغير ذلك من أمور هامة تخص الترتيبات.
  • التوقف التام عن التدخين والكحول لفترة لا تقل عن عشرة أيام، فمثل هذه الأمور من البديهي أن يتم النصح بالتوقف عنها قبل أي عملية جراحية نظرًا لما يُمكن أن تؤدي إليه من مشاكل، وغالبًا ما تتراوح مدة التوقف الأولى ما بين العشرة أيام والأسبوع.
  • إجراء الفحوصات اللازمة مع مجموعة من التحاليل المطلوبة، وهو الأمر الذي سيطلبه منك الطبيب المعالج بكل تأكيد للوقوف على مناسبتك للعملية من عدمه.
  • إيقاف الأدوية المسببة لسيولة الدم، فمن الطبيعي أن تكون هناك بعض الأدوية التي قد تتسبب لاحقًا في سيولة الدم، وسيولة الدم خلال العملية أمر خطير للغاية، لذا يتم إيقاف الأدوية المتعلقة به.
  • إيقاف الطعام والشراب لمدة ثمانية عشر ساعة قبل بدء العملية، وذلك حتى تكون المعدة الخاصة بك مناسبة أساسًا لإجراء العملية، ولا تقلق، أنت لن تفعل ذلك بشكل عشوائي، بل سيطلبه منك الطبيب.

اقرأ ايضاً : ما هو الوزن المناسب لعملية تكميم المعدة؟

كيف تجرى عملية تكميم المعدة؟

من الأسئلة الهامة للغاية سؤال كيفية حدوث التكميم للوقوف على مجريات العملية والاطمئنان لها، وهي تحدث على عدة مراحل هي:

  • التخدير الكلي، وهي المرحلة الأولى البديهية التي تحدث من أجل التأكد من عدم شعور المريض بأي ألم خلال العملية، وبالطبع نحن في هذه النوعية من العمليات لن نكون مطالبين بتخدير موضعي على الإطلاق لخطورة الأمر
  • ثقب البطن، وفي هذه المرحلة يراعى أن تكون أعداد الثقوب خمس ثقوب على الأكثر، ولا يتعدى كل ثقب حجم 1 سم، ويكون الهدف من هذه الثقوب القيام بالمهمة الأبرز على الإطلاق، الاستقطاع.
  • استقطاع المعدة، وهذه الخطوة تتم باستخدام المنظار وجهاز الليزر، حيث يتم استخدام الليزر في قص ما يصل إلى 75 من المعدة، وبالطبع مثل هذه الخطوة للحساسية الشديدة بها لا تتم إلى من خلال أكثر الأطباء كفاءة.
  • الغلق بالدبابيس الطبية، وذلك بعد الانتهاء من الاستقطاع، حيث يتم جلب دبابيس طبي لا تسبب أي ألم أو صدى من أجل غلق مكان العملية جيدًا لضمان عدم حدوث أي تسريب.
  • التخلص من السوائل، وهي تلك التي نتجت عن القص، وفي هذه المرحلة يتم استخدام أنبوب مخصص لهذا الإجراء، حيث يتم أخذ كل نواتج العملية قبل إعلان الانتهاء منها رسميًا.

نصائح بعد عملية تكميم المعدة

بعد الانتهاء من عملية تكميم المعدة لن يكون من الطبيعي الاعتقاد بأن كل شيء قد انتهى وأنه يمكن العودة لممارسة الحياة بشكل طبيعي، ففي الحقيقة سوف تكون هناك مجموعة من التعليمات الهامة التي يجب تنفيذها قبل ذلك، وأبرز هذه التعليمات الآتي:

  • تجنب النشاط البدني والرياضي لمدة شهر، حيث أنه ليس من الطبيعي أن تكون هناك عملية بهذه القوة وبهذا التأثير على مكان هام مثل المعدة ثم يتم اللجوء بشكل طبيعي إلى النشاط البدني والتمارين الرياضية، بل يجب التوقف عن ذلك لفترة.نصائح بعد عملية تكميم المعدة
  • تعمد الظفر بالمكونات الغذائية اللازمة مثل المعادن والبروتينات، وذلك من خلال السعي خلف المكملات التي يصفها الطبيب على وجه التحديد، ويجب الوضع في الاعتبار أن دور مثل هذه المكملات لا يقل في الأهمية عن العملية، خصوصًا لمدة لا تقل عن شهر بعد الانتهاء منها.
  • تناول المضادات الحيوية الموصوفة، ولا يجب التهاون مع ذلك لأنه قد تكون هناك عدوى أو أي شيء آخر داخل المعدة، وغالبًا ما سيكون الحل في تناول المضادات الحيوية والأدوية الموصوفة من الطبيب على حسب حالتك.
  • الإكثار من شرب الماء، وذلك الأمر يجب الالتزام به لتحقيق الكثير من الأمور التي أهمها تمرير الطعام وكذلك عدم حدوث الجفاف، فنحن نشرب الماء بشكل طبيعي وعادي، لكن المطلوب بعد العملية أن يتم التكثيف في ذلك الماء والإكثار منه.
  • المضي قدمًا مع جدول غذائي من وضع الطبيب المختص، وفي الواقع الأصلح لوضع الجدول الغذائي بأي شكل كان هو الطبيب الذي أجرى لك العملية لأنه يعرف جيدًا ما تحتاج إليه بهذه المرحلة.

مشروبات وأطعمة يجب تجنبها بعد العملية

بعد الانتهاء من عملية تكميم المعدة فإن أول شيء يمكن التفكير به، وكحاجة طبيعية لا خلاف عليها، الأطعمة والمشروبات، وهنا يجب الوضع في الاعتبار بأنه ثمة بعض الأطعمة التي لا ينصح تناولها بهذه المرحلة، وتلك الأطعمة أو المشروبات أبرزها:

  • الأطعمة المقلية، أو تلك التي تدخل فيها الدهون والزيوت، وفي الحقيقة مثل هذه الأطعمة ليس من الجيد تناولها في أي ظرف لأنها تزيد من نسبة الدهون، فما بالكم بالوقت الذي يلي عملية تكميم المعدة!
  • السكريات والحلويات، وهي أشياء الإكثار منها ليس مفيدًا من الناحية الطبية، وإذا كانت بعد العملية فليس هناك بد من تناولها بأي شكل، سواء الإكثار أو التقليل.
  • المشروبات الغازية، وهي التي تكون خالية من الضوابط الصحية المتعارف عليها، وبشكل عام لا ينصح الإكثار منها قبل العملية وبعد التكميم النصيحة الأهم تجنبها.
  • القهوة والشاي والحليب، فمثل هذه المشروبات من الممكن أن تعيق عمل عملية التكميم، لذا فمن الأفضل تجنبها قدر الإمكان.

متى يمكن انتظار نتائج تكميم المعدة؟

ظهور نتائج عملية تكميم المعدة أمر لا يمكن انتظاره منذ اليوم الأول بعد العملية، فمثل هذه الأمور تأخذ وقتًا يترتب على العديد من المحددات، لكن ما يجب التأكيد عليه أن ظهور نتيجة العملية بالشكل الأمثل أمر تنجح المراكز التجميلية التركية في الوصول إليه، وغالبًا ما يبدأ ذلك في الوضوح بشكل مناسب بعد شهر واحد من العملية، ثم تستمر الأمور في التحسن شيئًا فشيئًا حتى ستة أشهر قبل بداية العملية، لذلك فإنه ليس من المتوقع أبدًا تأخر ظهور النتائج ما دام جدول المتابعة والعلاج ما بعد العملية يسير بشكل منتظم، لكن لا تعتقد عزيزي الخاضع لتكميم المعدة أن الأمر سوف يمضي بهذه السلاسة، وإنما ستكون هناك بعض الأعراض الواجب انتظارها.

اقرأ ايضاً : مراحل نزول الوزن بعد تكميم المعدة

أعراض تحدث بعد تكميم المعدة

إجراء عملية تكميم المعدة، وبأي تقنية كانت، أمر لا يعني أبدًا أنك ستكون محميًا من بعض الأعراض التي تصحب تلك العملية، والتي قد تكون بالمناسبة أعراض عادية تمامًا، لكن تظل منتظرة ما بعد التكميم، وأبرز هذه الأعراض ما يلي:

  • الدوار والدوخة، ومع أنه أي شخص يمكن أن يشعر بالدوار والدوخة في أي وقت لكننا هنا نتحدث عن عرض من المنتظر أن يظهر لمدة أسبوع على الأقل بعد العملية، لذا يجب توقعه مع عدم القلق منه.
  • الشعور بالخمول بالجسم، فمن البديهي أن الشخص الذي لن يأكل كثيرًا بعد إجراء تكميم المعدة سوف يشعر ببعض الخمول والضعف في الجسم، لكن هذا أيضًا أمر لا يجب القلق منه مطلقًا.
  • الإمساك أو الاسهال، وهي أمور طبيعية تتبع أي تغير في المعدة، خصوصًا إذا كان هذا التغير كبيرًا مثل الإمساك أو الاسهال، لكن يجب ألا يتم التعامل بالأدوية المعالجة لذلك سوى بعد التواصل مع الطبيب.
  • الشعور بالرغبة في النوم، وهو ما سيؤدي إليه الخمول في الجسم، لكن هذا أيضًا أمر يمكن التغلب عليه بسهولة إذا ما تناولنا نظامًا غذائيًا مميزًا، وكل هذه الأعراض ليست طبعًا مخاطر يجب الخوف منها، بل ثمة مخاطر أخرى متوقعة بدرجة أقل.

ما هي المخاطر المتوقعة بعد عملية تكميم المعدة؟

بالتأكيد من الأسئلة الهامة التي تدور في أذهان من يقدمون على تكميم المعدة ذلك السؤال المتعلق بالمخاطر المتوقعة عقب هذه العملية، فمع الوضع في الاعتبار بأن كل عملية جراحية من الممكن أن تكون خلفها الكثير من العواقب والمخاطر فإن البعض بالتأكيد سوف يصاب بالقلع من تكميم المعدة، لكن ما يجب قوله بهذه الحالة أن تلك العملية ليست شديدة الخطورة ولا ينتظر منها الكثير من الأضرار والعواقب السيئة، بل إنه ثمة نوع واحد فقط من الأضرار المتوقعة يتمثل في التسريب، وفي الحقيقة من الممكن أن يحدث ذلك التسريب ومن الممكن ألا يحدث على الإطلاق، إذ أن نسبة حدوثه لا تزيد عن ثلاثة بالمئة، وفي حال وقوعه فيتم فورًا اللجوء إلى الطبيب والمركز، أما حال إنقضاء شهرين دون أي تسريب فنحن سنكون أمام نجاح للعملية دون مخاطر.

ما هي المخاطر المتوقعة لتكميم المعدة

لماذا يعد انفينتي كلينك الأنسب لإجراء عملية تكميم المعدة في تركيا؟

مع كثرة مراكز التجميل المتواجدة في تركيا فإن قرار اختيار مركز بعينه أمر يبدو صعب بعض الشيء، خصوصًا وأن العديد من المراكز تسعى بكل قوى لامتلاك كافة سبل الجذب، لكن بالآونة الأخيرة يمكننا أن نلاحظ بأن انفينتي كلينك هو المركز الأنسب لتنفيذ العملية والأكثر جدارة، وذلك لأنه ببساطة يوفر كافة الأسباب التي تؤهله لذلك، فهو مركز معتمد من الجهات الطبية العليا، أجرى العديد من العمليات الناجحة في التكميم وغيره، يمتلك مجموعة كبيرة من الأطباء المميزين ويوفر كل أفضل الطرق والتقنيات لإجراء عمليات تكميم المعدة في تركيا بأسعار مناسبة.

المزيد من المواضيع المشابهة:

الأكثر قراءة:

القائمة